السبت، 31 مايو، 2014

صباح الكَاردينيا ..




تتثائب الكلمات في قاموس الأبجديات ..
تغفو الأحرف في نِبلة القلم
فتهفو صريعةً على جنح الليل
أين سيحّلُ بها النوى ؟؟
بعد القراءةِ والكتابةِ والتدوّين هل يستقر بنا البقاء أم الرحيل..!!
هاهو الصباح يستفز فينا البوح الفقير ..!!

*&*&*&

مع بدء أعلان الصباح وخيوط أشعتهِ الذهبية ..يستوطن في ذاكرتي شذى عطر الكَاردينيا السابق لأوان قطافهِ ..ليرتدي وشاح المحبة ويعلّق قناديل المودة في بواباتِ الصباح البغدادي تيمناً وتبركاً بمقدمكم ..!!
.راق لي المكوث طويلاً بين أسطر قصائدكم وأنتم تتوّجون صحراء عشبي بتاج الفخر ..
أمنياتي لكم بطيب الأقامة لكم ولسكابكم الهاطل كزخاتِ المطر المتساقطة بكل هدوء وتأنٍ على مساحات أوراقي وتضوعتْ العطر في حبر القلم ...
صباح الورد وأنا أرفع أكاليل الكاردينيا وسنابل القمح الذهبية أعلى هامتكَ ياعـــــــراق المحبة والسلام ..
لـــــ..نتشاطر نور الصباح ونقتسمُ خُبز الذات والضمير الحيّ في أرض الرافدين ..
صبحكم الله بالخير ياطيبين






31/ مايو/2014
باسمة السعيدي 

دعاء أخر جمعة من شهر رجب المرجب














..اللهم صلِ على محمد وآل محمد

..يا أجلَّ من كل جليل ..يا أكرم من كل كريم
يا أعز من كل عزيز ..أغثني ياغياث المستغيثين بفضلكَ وجودكَ وكرمكَ
ومُد في أ عمارنا ..وَهبْ لنا من لدنكَ عمراً بالعافية ..
ياذا الجلال والأكرام

*&*&*

..طوبى لكم يامن تودعونَ شهر رجب الأصب شهر الله تعالى ..
وتستقبلون شهر شعبان " شهر الرسول الأكرم صلى الله عليه وآلهِ وسلم "..
وتهللون وتكبرون لشهر الرحمة والبركة والمغفرة شهر رمضان الكريم  أذ قال فيه نبي الأمة والمعلم العظيم" أنه شهر أمتي" ..!!

أمنياتي للجميع بجمعة طيبة مباركة وكل عام وأنتم بألف خير

 
 
 
أسألكم الدعاء
 
 
 
 
 
 
 
30 /مايو
2014


باسمة  السعيدي
 


ثورةُ الأحرار ..!!











 سيبقى العراقُ عظيماً ..
 أرادتنا لا تُكسر
 أصرارنا لايُثنى ..
 عزيمتنا لا تُقهر
 وأرواحنا رهن الأشارة ..
 صُلبةً لا تتقهقر
 سنكافح ..
 سنقاوم ..
 والله لو قطعونا أرباً أربا ..
 ماتركنا هذا الدين ..
 ولا خذلنا آبائنا الأولين ..
 حتماً سينبلجُ الصبح
 فالروح الثائرة ..
من الصعب أن تُكسر يوماً ..!!







11/مايو/2014
باسمة السعيدي

الأربعاء، 28 مايو، 2014

فنجان قهوة المساء وعباس محمود العقاد







:قال عباس محمود العقاد
ليس الحاسد هو الذي يطمع أن يساويكَ بأن يرقى إليك..! بل هو الذي يريد أن تساويهِ بأن تنزل إليه .."

....

ورقةُ توتٍ بريّ في نثارات باسمة السعيدي


واجهتُ البحرَ ..
فتحققت نبوئتي ..
سأبقى عالقةً في شجرة الخريف
كورقةِ توتٍ بريّ بالية
في حاويات الماضي يسكن بيّ جرحٌ يآبى السكوت  
تتلاطم بي أمواجُ أفكاري ..
يُرتق الصباح رداء مسائي ..
أدركتُ حينها بداية رحلتي
لأواجه مخاطر الأبحار في رحلة العوم اللا مرئي ..!



&*&*&*
مساء الورد لكل نزلاء المضيف الأدبي ..
مساء مفعم بنقاء الذات ..وأصلاح السريرة والأخلاص ..مساء الرضا والرحمة والضمير
أبعدنا الله وأياكم عن الغل و الحسد والحقد ..
قال رسول الأنسانية النبي الأكرم صلى الله عليه وآلهِ وسلم :
{لا يؤمن أحدكم حتى يحب لأخيهِ ما يحب لنفسهِ ..} صدق رسول الله ..
أتقوا الله وأصلحوا ذات بينكم فإن الله تعالى يُصلح بينكم

مساؤكم وريقات زهر الجيرانيوم وعبق الأقحوان تصدح في أرجاء مضيفي ..
أكاليل من الغار أعلى هامتكَ ياوطني ..ياعراق السلام

بسمة العراق الحبيب تُلقي عليكم تحيتها البغدادية :
مساكم الله بالخير ياطيبين
 27مايو2014


باسمة السعيدي

هدوء المساء









ورد بيلسان ..
وعطرُ ذاكرة ..
وسطرٌ في كتاب..!
كلما أشتاقُ اليكم أفتحُ صندوقَ ذاكرتي
أجدكم بداخلهِ تزدادون تآلقاً وبريقاً
كأحجار الماس الثمين ..!!

مساء الورد ومودتي لكل زملائي الطيبين
مساء بعبق البيلسان ينثرُ شذى عطره على خارطة الوطن الحبيب وَ يمد شِفاه المحبة لتعانق كل مساحاتهِ الأربع
يحميك ربي ياعراق

باسمة السعيدي تُلقي على الجميع تحية المساء البغدادية :
مساكم الله بالخير








25/مايو/2014

الثلاثاء، 20 مايو، 2014

بنفسجة صباحية ..!!










...أبحثُ بين تلافيف الورد عن عطرٍ بنفسجيّ ربما خبأه لي القدر ..!!
..في عالمي الأمزوني.. أشد الرحال لأقتفي أثر الورد في قارورةَ عطريّ المفضل ...
سأهديها لكل من أعلن البنفسج لغةً له ..
راقت لي الفكرة فوددتُ أن أتنفس معكم عطر زهرتي ..
لكم مودتي وغابات من ورد البنفسج الساحر

..تأبى باقات الصباح أن تُعلن أبجديات لغتها الا برفقتكم ياخير الأهل والأصحاب
صباح الورد على عيونكم أحبتي في الله
أنثر خصلات زهر البنفسج على خارطتكَ ياأبهى وطن
صباح الخير ياعراق الخير والسلام

باسمة السعيدي تُلقي عليكم تحية الصباح البغدادية :
صبحكم الله بالخير ياطيبين








20/ مايو/2014
 

الأربعاء، 14 مايو، 2014

نثارات خريف العمـــــــــــــر..!!












(1)

أشتقتُ لعالمي الغير مرئي
لعلّي أجدني هناكَ في رحلة الزمن المفقود ..!
وعالم أنابيلا ..
سأبدأ بترتيب قطع الشطرنج ..!!
بعضها سأطلب لهُ الرحمة ..
وبعضها الأخر سأكتبُ لهُ مرثيةً في أرهاصات قلمٍ ..
وليدةَ لحظتها ..!!





(2)
 
 ينعق الظلام  في أفق الروح ..
كل النجوم يشاطرها ضوء النهار ..فتآفل ..!
الا نجمك ..يثقبُ ظلمة الروح فيترنحُ قنديل النهار ..


(3)
 
واجهتُ البحر ..
فتحققت نبوئتي ..
سأبقى عالقةً في شجرة الخريف
كـ..ورقةِ توتٍ بريّ بالية
 يسكن بيّ جرحٌ يآبى السكوت!
تتلاطم بي أمواجُ أفكاري ..
يرتق  الصباح رداء مسائي  ..
أدركتُ حينها بداية رحلتي
لأواجه مخاطر الإبحار  في رحلة العوم اللا مرئي  ..! 

.....

(4)
 

بغــــداد ..

أسقطت كأس العشقِ  في  قصائد الشعراء
..حرّكت أوتار القيثارةِ في موكب عشتار 
عزفت في محراب البحتري مرثياتها .. 
غلبت  جيوش الروم..
 وأحبطت  حصان طروادة في قعر دارهِ
   نالَ منها المغول ..
فألبستهم قناع الذل ..!




 


وهل.. تستمر وريقات الخريف في التساقط  تِباعاً ..؟؟






باسمة السعيدي
10/ يناير /2014

الأحد، 11 مايو، 2014

فنجان المساء ..!!








جالستني العرافةُ في هذا المساء نخب قهوتي المعتاد
قلّبت بين أناملها الغجرية فنجاني المقلوب ..
كان يخلو الا من بعض الرسوم والطلاسم
قالت لي بعضاً من تمتماتها :
((..ليست البطولة في هذا الزمان أن يحمل الأنسان سيفاً ...!
لكن البطولة الحقيقة ..!! أن يحملُ الأنسان ضميراً ..))

أخترقت سبر أغوار الفنجان وأخبرتني بهمس وصوتٍ تخنقهُ العبرات :

مسائكِ يلتحف بهمهمات القلب الجريح
يُلقي بعباءة حزنهِ ويحتضن عُتمة الليل
لـ... يومٍ سوفَ يُسقط من روزنامة الأعمار ..!!
ويلقي بحبال الصمت على خارطة وطن الأنبياء
كبّل الخوف معصمكِ من النطق ..!!
وأودعتِ آهات قلمكِ في حبر الليل السرمدي ..
ستمرُ ..عليكِ
ليالٍ عشرٍ عجاف ..
حُبلى..!!
و...مثقلات..
بأرواح ٍ أُجبرت أن تخبو في ظلمة الأماني ..
وتهفت في الأقبية خطىً قد توشحتْ المسافاتِ صبراً
في مساحاتٍ أربكتها ثرثرة الأصغاء
وموت الضمير ..!!
كانت هذه خطوط فنجانكِ
في وطن العظماء ..



4/ يناير/2014
الكاتبة السعيدي

مسائي في ثلاث كلمات ..!!







(1)
أنا ..!!
 
حاورتُ الشمسَ في سُباتها الطويل :
أي الحروفِ تتقلدين وأنتِ في عليائكِ تقتاتين وحشة الليل ..!
قالت : لاتُثلمي نهاركِ بساعات الفراغِ الطويل ..
أنهضي ورتلي خيوط مساءكِ .. لتعلني قُداسكِ الأخير ..
مسائي وطن ..

..*&*&*

(2)

أبي ..!
 
لمِا غادرتني مسرعاً الى كهفِ أحزانكَ المقدس ؟
هل كنتَ حذراً من لغة عشتروت ..
الهة اللعنات ؟؟
أم كنتَ توّاقاً لأول يومٍ في ساعاتِ أيلول ..؟
سأقطعُ عهداً على نفسي..!! لإن أعذبها عذاباً أليماً ..
وأنتَ في داخلي لأصهر بكَ
مابقي لي من العمر ..
لاتسألني عنك..!!

مسائي شوقٌ لمُعانقتكَ أبي .
*&*&

(3)
أمي ...

 
لن أكونَ قيداً يُنزفكِ وجعاً أكثرَ مما تنزفين ..!
سأقايضكِ عهداً بعهد.. لثلاثٍ مضينَ ...
كنتُ أغفو على عطركِ وهو يوّشحُ شراشفَ وسائدي ..
ها أنا أبحثُ عنكِ لأعطرَ شراشف قلبكِ بقبلاتي ..
أحبكِ ..أدعو الله لكِ ..ألتمس العذر منكِ
ياجنةَ الله على أرض مقدساتي

مسائي يطلب الصفح والرضا منكِ يا سيدة الربيع ..أمي ..

...

مسائي طائراً محلقاً في سماء الروح ..
يستغل الخريف في أحراق الذات ..
فـــ..يتغلغل صوب آدمية الورق ..
ليتركني ..
كورقة عباد الشمس ..
*&*&

 
باسمة السعيدي تُلقي عليكم تحية المساء البغدادية :
مساكم الله بالخير
















9/ مايو/ 2014

السبت، 10 مايو، 2014

لقاء يوم الجمعة في شارع الثقافة والحضارة " المتنبي " 9/مايو/2014






أجمل لقاء ..!!





كان لولدي الرائع ضرغام الداوودي الحصة الأكبر في لقاء المتنبي يوم أمس ..
بعد أن وصلتني دعوتهُ لحضور الكرنفال الصباحي ليوم الجمعة داخل أروقة
#المركز #الثقافي #البغدادي ..وبالتحديد في قاعة #نازك #الملائكة ..
أستمتعت بساعات الصباح الاولى برفقة الداوودي في سماع الشعر والقصائد البغدادية ..
وعندما حلّت ساعات المساء لجأ الجميع الى دار الضيافةِ والكرم
دار المرتضى للطباعة والنشر.. فكانت محطتنا الأخيرة ونحن نحط رحالنا هنا لنتذوق الحكم والمواعظ في كلمات الأستاذ الكبير علي هادي ..
هنيئاً لي بهذه الساعات الجميلة التي أنتهت بنهاية المساء في شارع المتنبي العبق ..

 


*&*&*&
لقاء الأم بأبنائها ..!!


 


في ضيافة #دار #المرتضى #للطباعة #والنشر
كان لقائي الاول بالشاعرة الرائعة زينب الجبوري

وقد أهدتنا أجمل كتاباتها #فاكهة #العطش مجموعة شعرية ..
والمجموعة الثانية #ولا #أبالي #من #برد #الشتاء أيضاً صدرت عن دار المرتضى للطباعة والنشر  
..شاكرة لها حفاوتها وتكريمها لي..
 
*&*&*

أناجيكِ ..ولقاء الشاعر القدير كامل الزهيري








كان اللقاء مع الأستاذ الفاضل الشاعر كامل الزهيري
وأروع قصائدهِ في مجموعتهِ الشعرية #أناجيكِ .. 
  وقد تسلمتُ نسختي من الشاعر الزهيري ..


*&*&*

 لقاء شاعر الجنوب الخالد علي محمد الحسون



 



 فراشةٌ تحترق ..
المجموعة الشعرية الأنيقة التي صدرت عن #دار #المرتضى للطباعة والنشر كانت بين يدي هدية الشاعر
ألف شكر وألف تحية للشاعر الرائع ونحن نستمع له بكل شغفٍ وحفاوة عندما ألقى بعضاً من قصائدهِ التي تكحلت بعبق الجنوب الخالد ..وبالتحديد مدينة أمي ... #ميسان



*&*&*


 


  مع  الرائع النحات مجيد الصباغ..والرسام الكريم  علي عبد الكريم
..وولدي وقرة عيني Osama Albadry






...وبهذا تنتهي رحلة.. شارع المتنبي ليوم الجمعة 




9/ مايو

باسمة السعيدي  

الثلاثاء، 6 مايو، 2014

هَمساتُ صباحي البغدادي ..27/ أبريل /2014









فكتور بالونات ملونة موسوعة مفرغة









فكتور بالونات ملونة موسوعة مفرغة



فكتور بالونات ملونة موسوعة مفرغة








فكتور بالونات ملونة موسوعة مفرغة












هَمساتُ صباحي البغدادي ..
قيل في وصفها :
روحٌ وريحانٌ ..وعودٌ طريٌّ ..
قلتُ: روحي تعشق راحتيها
حدائق صباحي تضوعت بمسكِ وجنتيها
فهي لليل قبسٌ ..و أنيسٌ لعاشقِ جَنتيها ..

قيلَ:
شافيةٌ للجراح ..!
قلتُ: لونُ عينيها يتسامر في ثغر الصباح
بسمةً ترتل النور في آلقها الوضاح ..

روحٌ وريحانٌ وعودٌ طري
تشابكت نجوم السماء في خصلات شعرها
تنفس الصبح عبق الكاردينيا في أريجها الفواح
هذهِ ريحانتي ..هلهلت وزغردت في مقدمها النجوم والأقمار الملاح ..

..صباحكم روحٌ وريحان وغابات من زهر الكاردينيا





27/ أبريل /2014
أجمل يوم في حياة العائلة ولادة الحلوة " ريحانة"







باسمة السعيدي 
29/ أبريل /2014

 

الاثنين، 5 مايو، 2014

تساءلَ شاعر الحرية أحمد مطر ..أين صاحبي حسن ..؟؟














أنا أقول لكَ يا مطر :



صباحكَ..ياسيدي
 أنينُ وطن..
 هل مازلتَ تبحثُ عن المدعو  حسن ..!!
  في وطنٍ إستباح بهِ الجلاد الموت وإعلان المحن  ..
موت سريٌّ ..
وموتٌ في العلن
 أين أنت ياصاحبهُ حسن ؟؟
هل تقبع خلف جدران السجن؟؟
.أم في الهواء العفن تتأبط التهمةَ والكفن 
تحتسي طيف فقرٍ غامرهُ الشوق للرغيف واللبن ..!!
 أين حسن ؟؟
أيُّ سم ٍّ أُعتصّرَ من كأس المنايا  و اللبن..؟
 و..علام تبحث بين القبور عن الأهلِ و السكن ..؟؟
لن تستكين العباد بعد أن ضاعت البلاد دون أجرٍ أو ثمن
أين أنتَ ياصاحبي حسن ؟؟
صباحك وطنٌ مُلزم العهدِ والميثاقِ حتى وإن كان في صلاة النومِ والوسن !!
أيُّ حسن ...
وأيّ رئيسٍ... 
وأينَ الوطن ..؟؟؟  ..














2014 / مارس/ 31
باسمة السعيدي



بغداد شُقي عنكِ حجابَ فجركِ ..!













(1)
صباحٌ نديٌّ  يحتفي بكِ يا بغداد
نوراً في المرايا يتلألأ مُراقصاً لساحلكِ الغنّاء ..
أيا دجلة الخلود  شُقي ثوب فجركِ
..أصدحي تمردكِ
وأعلني طيركِ شجياً يعتلي السماء ..
صباحكِ يتضوعُ  مسك الشمس في محرابها الكهنوتي
  رافضاً فرض القيود
كبلكِ بها الراحلون ..والقادمون ..!!
حتماً ستنجلي ظُلمات ليلكِ  الأسير ..
آخذاً معهُ دويَّ الصبح بهياً كيف أسير ؟؟


(2)
الا.. أيها الصباح أترفل بالحرية والخلاص ..؟
بات خلاصكَ قاب قوسينِ ندياً من الجراح  ..
سيخضع جلادكَ  للحكم المؤبد حتماً ..
  لينبلجَ نور الشمس ويعانقكَ بشوق الحياة
 فتهيأ  لجنون أشتياقي وصخب ساعات الصباح  ...
و...لاتكن مُغرضاً فرعونياً  تنام في كهف الركود !!




بغداد شُقي عنكِ حجابَ فجركِ!!







5/مايو/2014
باسمة السعيدي






تنويه:


اللوحة بريشة الرسامة الرائعة 
بثينة عبد الرحيم

مشاركة مميزة

هذيان قلم خمسيني ..!

عبثاً نكتب ..! وخطوط أيدينا  تنزف صبراً .. 24/مارس/2016 باسمة السعيدي *&*& ...