الأحد، 28 يونيو، 2015

خَواء..!
















في أتون الروح ...

يَنحتُ السنديان سيلَ رِضاب 

يَجري الدمع رماداً 

لــِـ...يُفجّر البركانَ قيحاً بشرياً 

تشيح بوجهها الأزمان 

الى ما لا نهايةٍ عبثية !

تُجلجلُ غُربةَ المكان 

فـَـــ...يَهرِم فيها الشعور الآدمي 

ويحلُّ فصلَ الخَواء 

حتماً ...

ســــَـــ...تدورُ عجلةَ الذهول 

في منحوتةٍ صَنعتها يدُ  فنان ..!

يرتقُ أخدودَ الخشب

يُعمّد الروح..

بسيلٍ جارفٍ من التسوّل المُرتهن بخيباتِ أمل !


إنها ..بداية ..النهاية !










27/يونيو/2015

باسمة السعيدي 


*&*

الخَواءُ : الفراغُ بين الأرض والسماء


الجمعة، 26 يونيو، 2015

اليكَ يا أسامة البدري ..



















ولأن للعطاء أرقاماً لا تنتهي ولا تنضب 

وللروح البيضاء المعطاء حبٌ لا يفنى ولا يجدب !

وللوفاء ونكران الذات عناوين مغلفة بالصفاء 

والنقاء لا تترجمها الأيام ولا حتى الورق  ..!

...في هذه اللحظات التي غمرتني بسعادتها 

وتميّزها أقفُ صامتةً وأنا الامس الورق بشغاف قلب 


الأم 

فلايسعني ياطائر العنقاء الا أن أغزلَ لكَ من 

سويداء القلب رداءاً مطرزاً بالحب والشكر 


والإمتنان 

حفظك الله لي ولأبيك ولولديكَ الرائعين أيليا ونايا 

ولكل محبيكَ 

يكفيني فخراً أيها البدري أنكَ ولدي 

*&*&

"ثرثرة "

الأصدار الثاني للشاعر أسامة البدري 













*&*&


"شكر خاص "









..الشكر والثناء موصول لصاحبة الأنامل الرقيقة 


العازفة العراقية

رنا جاسم 

  ‏‎ Rana Qnet 

لمرافقتها الأصدار بثمان معزوفات موسيقية من 


*&*&






عندما يُمسك الفنان الرائع الناصري ريشته

و..يبدع بكل تفانٍ وأخلاص ليضع بصماتهُ النقية

بين طيات الورق في إصدار "ثرثرة" 


..الشكر الجزيل موصول لكَ ياصاحب الريشة


الماسية 


قاسم الناصري 





*&*& 








الشكر والتقدير موصول للأستاذ الكبير 


راهب الصومعة الأدبية 


"علي هادي"

يُطلب الأصدار من دار المرتضى للطباعة والنشر


/بغداد /شارع المتنبي 




















26/يونيو/2015

باسمة السعيدي 










جمعة رمضانية مباركة











خالقي ..
في هذه الساعة أمطرني وأحبتي 
بتوفيقٍ منكَ ..يروي زوايا أرواحنا رضىً وسعادة 
..بحجم السماء وأكبر 
اللهم أجعلنا ممن يوافق ساعة الأستجابة









26/يونيو/2015

باسمة السعيدي

الخميس، 25 يونيو، 2015

دعاؤكم مسك أنفاسكم ..رمضانيات











...وما أخذَ منكَ الا ليعطيك ..فَـــ قُل الحمد لله 

أدمنتُ تواجدي هنا بين طيات الورق وأنفاس الورد 
..سأكون كعادتي... بينكم ويرافقني زهر البيلسان !
صباحكم سعادتي
















25/يونيو/2015

باسمة السعيدي


الجمعة، 19 يونيو، 2015

اللهم أرحم من رحل عنا في رمضان














غادرنا من كانَ يجالسنا مائدة الإفطار 
وتركنا نصوم الدهر عن رؤياه ..!
..
اللهم أرحم من رحل منهم الى عالمكَ الأخر 
وألطف بهم وأسكنهم فردوسك الأعلى 

الرحمة والنور لوالدي الحبيب... وأخي السعيد في لقاء ربهِ "أبا يحي"
إنا لله وإنا اليهِ راجعون










19/يونيو/2015
باسمة السعيدي

رمضان كريم











قال تعالى :أدعوني أستجب لكم

الدُعاء سَبيلٌ لنيل الأمنِيات
وإتيان المُعجزات ..!
وحدَه من يكسر مَقابض أبواب المُستحيل


*&*&*&
أحبتي في الله 
فتحَ الله لكم كل أبواب الخير في هذا المساء 
صلّوا على من علّمنا الحب 
وأخصّ القلب بالقلب ..وفتح للخير كل درب 
اللهم صلِ على محمد وآل محمد وعجل فرج قائم آل محمد 
.....
مساؤكم مفعم بالرضا والرحمة والمغفرة 
مساء الورد والمسك والعنبر 
تقبل الله منا ومنكم صالح الأعمال والطاعات 
وكل عام وأنتم الى الله أقرب









18/يونيو/2015

باسمة السعيدي

حفل توقيع الشاعرة العراقية نجاة معلة " عاشقة مع سبق الأصرار "



















سيدة الكلمات ‏نجاة معله‏ (‏‎Najaat Muaalla‎‏) كان صباحاً مميزاً دون شك ومغلفاً بترانيمكِ العازفة على وتر الإبداع ..! وأنا أكحل ناظري بيومكِ البهيّ وجدت السعادة تظلل الجميع وهم يترنمون طرباً بقصائدكِ الشعرية .. تشرفت بحفل توقيع الأصدار الرائع " عاشقة مع سبق الأصرار " ..أمنياتي تسبق تحياتي وتعلن للجميع أنني كنت هناك في ضيافة الرائعة نجاة معله لأطرب معها على أنغام صوتها الرخامي وهدير سكابها العذب ..















 ..راق لي وأنا أتجول بين أرجاء ديوانكِ الشعري 
" عاشقة مع سبق الإصرار " أبحرتُ مع حرفكِ بعيداً بعالمٍ غير عالمنا المرئي 
ووجدتُ المقدمة ناصعةً نقية تستحق التوقف والتأمل ..!مما زادني إصراراً على أقتناء مجموعتكِ الشعرية التي تضوعت شذى أنفاسكِ وعطر أناملكِ البارعة في العزف على وتر الأبداع ..!
..أسعدني تواجدي في حفل التوقيع وأستمتعت بترانيمكِ العاشقة كل حواسي 
..نجاة معله أيتها الأسطورة العاشقة.. في حضرتكِ تنحني كلمات الأعجاب والتبجيل 
..لكِ الورد ولحرفكِ البهيّ صلاة العناق










13/يونيو/ 2015 

في جمعية الفارابي الأكاديمية 

برعاية الدكتور جابر الخالدي المخزومي

الأربعاء، 10 يونيو، 2015

خذلان..!!











أُبتلينا بصفعات القدر 

ورممنا الذات بمباضع النفس البشرية 

بِحُجة الخلاص 

والنكوص على أعقاب الخيبة العربية 

بارَكنَا الربُ في عُلاه 

وخَذلنا العُرب في جبروتِ خيباتهم 

لله در نفسي !

كم ويلةٍ وويلة ؟

وخيبة تجرُ أذيال خيبة ؟

مالهذا الرعيل من صحوةٍ وتوبة !

وشتات العُربِ لا يجمعها الا آواب 

ولا يُلملمُها الا ذو حنكةٍ وحكمة 

وَيَحكم.. يارجالات العرب 

فما بالكم تقتتلون على فتات رغيف الخبز 

وتتبضعون بدريهماتكم الفاحشة والرذيلة 

وتنسونَ فِطام أطفالنا الرضع 

صُمّتْ آذانكم 

عن الهُدى 

وتقطّع السبيل في أرحام أمهاتكم 

لعنة الله على خارطة تحمل أنجاسَ فعالكم 

وَتبصِقُ قيحَ أنسابِكم 

خسئتم وخاب مسعاكم 

*&*&














15/مايو/2015

الكاتبة العراقية 

باسمة السعيدي

*&*&*

النكوص " نكص" :أحجم وأمتنع عن تحمل المسؤولية
 رعيل : جماعة قليلة من الرجال