الثلاثاء، 31 يناير، 2017

صباح بغدادي عبق









♡ بغداد حلم يتجدد ♡  
♡ وذاكرة تتوقد كل صباح ♡
..مطر ..مطر ..صباح بغدادي جديد يجمعنا ..يغسل أوجاعنا بنهر الحياة وقطرات الندى العالقة في سماء أرواحنا تخبرنا بإن القادم سيكون أجمل بإذن الله تعالى 
..صباحكم بارقة أمل تمطرنا وداً وورداً













22/يناير/2017 

باسمة السعيدي

حكمة في بوح الصباح






أجمل مافي التقدم بالعمر أنه
كلما كبرت عاماً يجعلك تستصغر أموراً كثيرة كانت تستهلك طاقتك ومشاعرك يوماً ما ..
فالنضوج سمة تعيد ترتيب الأشياء والأشخاص في حياتنا !!

..صباحكم شقائق النعمان وسنابل بوح مفعم بالمحبة








21/يناير/2017
باسمة السعيدي


#وخزة ..من ذاكرة العام الماضي ..!










..إبتسامتكَ أيها الجميل..
أشرف من كرسي الرئيس وبنطال الوزير وجيب السياسي العفن ! 
للأسف أصبحت الضمائر مُعلقة على المشاجب وَتُقرأ في كتب النحو فقط ..!


صباحكم صبر جميل يزيل الألم . .!







17/يناير/2015

باسمة السعيدي

وخزة ..ترامب والرئاسة الأميركية 20/يناير/2017






يراودني سؤال واحد فقط ؟؟
هل الرئيس ترامب سيفعل كما فعل السفهاء من القوم في عراقنا المشبع بالسرقات وهدر المال العام لتأثيث غرفة المكتب الجديد والمنزل الجديد من سجاد وطاولات وكراسي وشاشات وبرادات ماء وسخانات ماء حار وستائر وأسرة وأغطية وشراشف ومناشف و ملحقات خاصة وعامة وعمليات تجميل وتقويم أسنان وتصليح مؤخ.........فلان وعلان .. 
ورحلات طيران خاصة للمقامات العالية والحاشيات والعبيد والخدم والحشم والإقامة في فنادق الدرجة الأولى في الدول الكبرى لعقد صفقات بيع الوطن بالسر والعلن ووووووو....كل هذه التعديلات والتغييرات للرئاسة الأمريكية الجديدة 
هل ستكون على حساب المواطن الأمريكي ليكلف الدولة بالملايين من الدولارات كما يكلف الدولة العراقية تنصيب أصغر مسؤول نكرة ؟؟؟ 
أتمنى أن يتقن الساسة عملهم كما يتقنون فن السرقات التي أزكمت أنوفنا..!!

نسخة منه الى :
* المواطن المهمش جهرا 
* خزنة البنك .... المسروق في وضح النهار
*ميزانية الدولة2003-2017العلنية على شاشات التلفاز 
* قانون طمطم لي وأطمطم لك (بوكي وطمطم)
*مشروع كلنا بالهوا سوا على غرار برنامج (بالهوا سوا) 
وأخيراً وليس آخراً الرئيس ترامب يرفض إستخدام موقع تويتر الخاص بالبيت الأبيض حتى لايشبعنا تغريدات مجانية !!!
..إن لله في خلقه شؤون !!! مو لو مومو ؟؟؟ 

والعراق الجديد مرحلتين إنتخابيتين فقط.. غركت بغداد (زرق ورق )

— ‏‏‏تشاهد ‏تنصيب الرئيس الأمريكي دونالد ترامب‏.‏

صباح الأمل والجد والإجتهاد ..








هناك من يحلم بالنجاح ..
وهناك من يستيقظ باكراً لتحقيقه !!
..صباح يتجدد فيه الأمل والجد والمثابرة .. 
صباح الورد مشفوعاً بالمحبة والدعاء لكل طلابنا الأعزاء وهم يؤدون إمتحانات النصف الأول من السنة الدراسية ..


صبحكم الله بالخير













19/يناير/2017

باسمة السعيدي

ترنيمة خمسينية ..!








تركنا المنابر لمن يستحقها ..
ورضينا بكفاف يومنا 
كيسوع المسيح على الصليب ..!!










باسمة السعيدي 
18/يناير//2017

أنا إبنة الأرض ..!







أنا إبنة الأرض ...
خُلقتُ من ماء وطين 
ولا أشعر بالإنتماء ..!
إلا ..لهويتي المُصادرة ..














24/سبتمبر/2014
باسمة السعيدي

مقصودة الى إحدى بنات حواء ..!








..قال أمير المؤمنين علي بن أبي طالب عليه السلام 
"المرء مخبوء تحت طيّ لسانه " 
*&*&*
وأنا أقول : 
إنها لاتكرهني ..!
بل تكره الصورة التي رسمتها في مخيلتها عني 
وتلك الصورة لم تكن أنا فحسب 
بل أتقنت رسمها وأجادت لوحتها لإنها ...#هي..! 
شكراً لكِ لإنكِ أنتِ













14/يناير/2017

باسمة السعيدي

رسائل الى الله






سأحتفظ بإبتسامتي حتى أخر رمق..
ورضا الله أولى عباداتي ..!


..مساؤكم سعادة وجمعتكم عبادة













13/يناير/2017

باسمة السعيدي

علمني والدي ..!



علمني والدي يوماً :
إن سعادة الإنسان ليست في الكم المُحيط بهِ ..
بل في البحث عن المعدن الحر الذي جُبلت منه طينتهم !!









11/يناير/2017

باسمة السعيدي

ميلادي الــــ 50 وتهنئة أبنتي وحبيبتي يمام البدري "أم الحسن "


 





كل عام وانتي نبضي كل عام وانتي سعادتي..

الله يخليج الي وميحرمني منج ابد يا ست الحبايب..احبج







9/يناير/2017 

يمام البدري

ميلادي الــــ 50 وتهنئة سيدة العطاء منال السعيدي







باسمتي ...

مع ربيعك القادم باقة امنيات يكللها التوفيق 

كل عام وانتي في تألق ونجاح عام سعيد ومبارك













9/يناير/2917

منال السعيدي

ميلادي الــــ 50 ..تهنئة سيدة الياسمين هدى العبيدي






...كل عام وانت الخير لكل عام..

عمر مديد بالخير والعطاء ماسية القلم..

سيدة الذوق والخلق والاناقة..الغالية باسمة السعيدي 

..لك من قلبي حب لاحدود له بالاخلاص والصدق والمحبة الدائمة...













9/يناير/2017

هدى العبيدي

ميلادي الـــ 50 ..تهنئة أبنتي وحبيبتي إيلاف السعيدي






أهنّي اليوم بك انت عشانك من مواليده
وأغنيلك في ميلادك عساها لك سنة سعيدة

كل عام والسعادة تملأ قلبك 
كل عام والبسمة عنوانك
كل عام وأنتِ بأتم العافية وألف خير


Happy Birth Day To You







إيلاف السعيدي 

9/يناير/2017

ميلادي الــــ 50 ..!!










ها أنا أقف على ناصية النصف الثاني من القرن 
ولاأدري كم سيمنحني الرب من الحياة ..!؟
لكني تيقنت فقط إنني سأحيا بمحبتكم فأنتم نبضي الدائم 
كل عام وأنتم معي




















9/يناير/2017

باسمة السعيدي 


لماذا تقاتل بغداد عن أرضا بالوكالة ؟؟؟












ﻟﻤﺎﺫﺍ ﺗﻘﺎﺗﻞ ﺑﻐﺪﺍﺩ ﻋﻦ أﺭﺿﻨﺎ ﺑﺎﻟﻮﻛﺎﻟﺔ
ﻭﺗﺤﺮﺱ أﺑﻮﺍﺑﻨﺎ ﺑﺎﻟﻮﻛﺎﻟﺔ
ﻭﺗﺤﺮﺱ أﻋﺮﺍﺿﻨﺎ ﺑﺎﻟﻮﻛﺎﻟﺔ
ﻭﺗﺤﻔﻆ أﻣﻮﺍﻟﻨﺎ ﺑﺎﻟﻮﻛﺎﻟﺔ
ﻟﻤﺎﺫﺍ ﻳﻤﻮﺕ ﺍﻟﻌﺮﺍﻗﻲ ﺣﺘﻰ ﻳﺆﺩﻱ ﺍﻟﺮﺳﺎﻟﺔ
ﻭأﻫﻞ ﺍﻟﺼﺤﺎﺭﻯ
ﺳﻜﺎﺭﻯ ﻭﻣﺎ ﻫﻢ ﺑﺴﻜﺎﺭﻯ
ﻳﺤﺒﻮﻥ ﻗﻨﺺ ﺍﻟﻄﻴﻮﺭ
ﻭﻟﺤﻢ ﺍﻟﻐﺰﺍﻝ ﻭﻟﺤﻢ ﺍﻟﺤﺒﺎﺭﻯ
ﻟﻤﺎﺫﺍ ﻳﻤﻮﺕ ﺍﻟﻌﺮﺍﻗﻲ ﻭﺍأﺧﺮﻭﻥ
ﻳﻐﻨﻮﻥ ﻫﻨﺪﺍ ﻭﻳﺴﺘﻌﻄﻔﻮﻥ ﻧﻮﺍﺭﺍ؟
ﻟﻤﺎﺫﺍ ﻳﻤﻮﺕ ﺍﻟﻌﺮﺍﻗﻲ ﻭﺍﻟﺘﺎﻓﻬﻮﻥ
ﻳﻬﻴﻤﻮﻥ ﻛﺎﻟﺤﺸﺮﺍﺕ ﻣﺴﺎﺀ ﻭﻳﻀﻄﺠﻌﻮﻥ ﻧﻬﺎﺭﺍ ؟
ﻟﻤﺎﺫﺍ ﻳﻤﻮﺕ ﺍﻟﻌﺮﺍﻗﻲ ﻭﺍﻟﻤﺘﺮﻓﻮﻥ
ﺑﺤﺎﻧﺎﺕ ﺑﺎﺭﻳﺲ ﻳﺴﺘﻨﻄﻘﻮﻥ ﺍﻟﺪﻳﺎﺭﺍ؟
ﻭﻟﻮﻻ ﺍﻟﻌﺮﺍﻕ ﻟﻜﺎﻧﻮﺍ ﻋﺒﻴﺪﺍ
ﻭﻟﻮﻻ ﺍﻟﻌﺮﺍﻕ ﻟﻜﺎﻧﻮﺍ ﻏﺒﺎﺭﺍ



















مما راق لي تدوينه 

2017




من ذاكرة الزمن المكتظ بالأنين !! #رقصة_الجحيم






أيامنا تشابهت ..وحزنها فاق الخيال 
فــــ..هي تنهش بالجسدِ بنصلِ سكينٍ أعمى 
يستشري الموت والقتل فينا فيُحيلنا الى كومة ٍ من الرماد تُبعثرها رائحة الدخان المُحترق ..
..وترسمنا على سحابات السماء التي نضجت جلودها بأزيز الرصاص ..
لنستعيد فيها ما أختزلنا من ذكريات وصور الوطن الجريح ..!!
....فهنا مساحاتٌ للعزفِ على جحيم الرقص في وطني لاحدود لها...!!
فَـــيبحر العقل بإشرعة الصور ومجاديف الكلمات فتجتمع كل العبارات ..
وتتلاطم العبرات ...وتهيج الآهات....لتكون لحظات الإشتياق لكل الإحبة والأرواح التي زُهقت بغير حق ..! تتلاشى الوجوه وتتجمع .. وتتلاشى...وتتداخل وتتفرق وتتشكل صور سريالية بدخان الموت الموجع ...
فـ..تتسع حدقات العيون مُبحلقةً فى السماء بإنتظار الرحيل الى عالم الآخرة ...!!
لم ينتهِ بذلكَ الفصل الأخير من رقصة الجحيم 
فلنا أيام أُخر ...!







باسمة السعيدي 
2015

جدلية المعرفة في حياة كاتب ج6





ما أصعب الأحلام حينما تراودنا..لتكتم حناجرنا بمباضع ومشارط الصباح والمساء ..!!
والأصعب عندما لم نجد لنا أذناً صاغية ولاجمهوراً بشرياً واحد ..!! 
نعزف ألم الوجع ونقتفي أثر الشمس فيسبقنا اليها سراب من الأمنيات..وقد حُكمَ عليها بالموت المؤبد حتى قبل أن تولد في عالم الوهم والخيال ..!!
فـــ...تجدها حبيسة بين قلمٍ ..ودواةَ حبرٍ ..وزجاج نظارة ..
فَقدت النضارة ..!













3/يناير/2017

باسمة السعيدي

سلامٌ على بغداد ,شاخت من الأذى ..







واقعنا الخوف في مضاجع صمتنا
صُمٌ..بُكمٌ..عُميٌ
بأحمر الحناء تخضّبَ طُهرنا
وبساعات الرمل الأبدية 
قيّدنا الهوية
فإن ركعتَ اليوم ..
حتماً ستظل تُخدع لــــ آلاف السنين ..!! 

*&*&*
إغضب وزمجر 
لقد أتتكَ العاديات 
في ثوب محمد تتستر 











باسمة السعيدي
2014

الذكرى السنوية لصداقتنا ..ايلاف السعيدي وباسمة السعيدي









إليك ياصديقة الروح وبضعة أخي الحبيب ..
سنطفيء الف شمعة تيمُناً بمحبتنا 
و..سنكتنز الذكريات معاً لإجل إبتسامة ملء ثغركِ..
عام جديد يحتفي بصداقتنا







2/يناير/2016

باسمة السعيدي

وقفة شهداء الكرادة في 31/ديسمبر/2016









للذاكرة وجع ..!

لازال في العين رمشاً يشتاق العناق 
ولازال في القلب شرياناً يذرف المطر 
هنالك في أعماقنا ركناً يهطل بغزارة


باسمة السعيدي 

*&*&*&

سأكون هناك..
حيث تسامت أجسادهم وإنصهرت أرواحنا في بوتقة الوطن الواحد ..
لنكتب معا كلمات الملحمة الخالدة التي يندى لها جبين الإنسانية 
ملحمة شهداء الكرادة













31/ديسمبر/2016

باسمة السعيدي

على ضفاف نهر الخمسين ..! مساجلة بين الكاتب علي ناصر وباسمة السعيدي









على ضفاف نهر الخمسين 


ياذات الخمسين، عمراً
الخمسين حرفاً، في بلادي
والخمسين نهراً 
والخمسين حضارة, بأمجادي
كم سروراً 
وكم بسمة 
وكم عشقاً عشنا 
وكم نصراً، فرحاً بكينا
وكم صرحاً، عشقنا 
لنجمع الأمس باليوم 
والماضي بالحاضر
لنكتب الغد
لنكتب.. ولننقش 
لعراقٍ جديد 
يكافح الأعادي 
لنخلق بسمة تدوم 
كباسمة الثغر الأصيل 
كفرات يعانق دجلة،
في أقصى الجنوب
نكتب أحلاما يحققها الأبناء
فنحن حققنا أحلام من مضى 
أيام علي وبغداد

29/ديسمبر/2016
الكاتب علي ناصر

*&*&

روحي هناكَ في الأعالي ...
ترفرفُ على أجنحة النوارس 
تحتضن غُصن آسٍ..
مُعلق في شرفات المأذن و الكنائس 
تصافح جُرف نهر..
إنسابت عليه دموع الثُكالى 
تعانق سفحَ جبل..
نبتت عليه أولى الحضارات 
وترد خائبةً 
لـــِ ..وحشة الغياب !!
لإنها تحلم بنهارٍ مشرق يملؤه الأمل 
ولكنها ..!
أضغاث أحلام كما أحلام العصافير 
وإنشودة المطر 
هل لازلت تبحث عن روحٍ لائبةً تتوضأ الصبر ؟؟؟
في وطنٍ إسمه العراق ..!







29/ديسمبر/2016
باسمة السعيدي