الاثنين، 16 ديسمبر، 2013

قال لي ...وقال لِسانُ القلم..!!









تباً للقدر هل نالَ منكِ ..؟

 وقد وعدتكِ انه لن يدنسَ جلبابكِ النقيّ
 ...!! sorry we are closed.......ماتظنين بها؟؟ 

موصدة الأبواب بوجوهنا ..
.آنى لكِ ذلك ياقلمَ الحرية ومضيف الكرم ...
.نأكل ونشرب ونقتات يومياً من فيض عطاء منبرك الثٌر كما أسميتيه ..
.بأي ساحةٍ نكتب وأيُّ منبرٍ نحطُ رحالنا فيهِ ونثقلهُ بالكلام
 وهو كالطبيب الجوّال يحكم مراهمه ويطيّب مياسمه ...
.أعتدنا وليس عادةً..!!  بل هي عبادة حين ننتصرُ لقلمٍ
 أكتوى بنيران الهجر وسُجن تحت سياط الغربةِ والألم فعزف أعذبَ الحان المرارةِ ودوّنها بتأريخٍ لاينسى مرارته ..!
.كان بلسماً لجراح قلوبٍ متفطرة ولازال وسيبقى .....
ذهابكِ يُنهك قِوانا ويذهبُ بنور أبصارنا الى سلالة الظلام وجنايات الفشل...
عودي ياترفة الطيب كأنكِ أسترقيتينا
 بمواهب محبرتكِ وصفاء سطوركِ النابعة من بُقعة القلب التي لايصيبها القيح..!
 ولعلنا أصبناها بِهُرائنا ولانعلم ....
حينها سأذكركِ بكل خيرٍ بدعائي وصلواتي أما اذا أبيتِ ولم
 تترحمي علينا..!!   فسأعلن الهجر مواساةً لكِ مادمتُ حيا .... والسلام


**كلماتي الأخوية  الـــــى....منتصرةٍ غائبة ..؟




16/ديسمبر/2013



*&*&*&








لم أُُخلقْ من ضِلعِِ آدم
ولا.. مِنْ نسلِ حواء
ولدتُ مِنْ رَحِم الألم ..والمعاناة
فُطِمتُ للتوِ من ثديّ الثائرات !!
الاف الأعوام تشهد ..ويسجل تأريخ السنوات
ولدتُ حرةً آبية ولايأخذني صفير النائبات
فلا الساحات تخلو من الرجال
ولا تقسو على الأيام صِعاب الغابرات ..!!
لقد هلكوا ..وبقيتُ تمتمة  من أزمنة  الماضيات 
لا الدهرُ يُبقي  الثيّبات 
ولا الحرب تُبكي كبار الصاعقات
فويلٌ لهم كل الويل ..
قطعَ الله دابرهم ..وغابرهم
وأفنى أولهم وآخرهم ..
لايُعقرُ قلمي في جعبتهِ
ولايُكسرُ السيف في غمدِ العاديات
هذه أنا ..!!
فهل عرفني من حاول دس السم في كأسي ..؟
وغرسَ مِبضع الشر في خاصرتي ..
!!
غيّبني الآخرون ..
وأستتروا بعهرهم عن العيون
طالني مُجونهم ..
وصوّبَ نحو ظهري  سهمهم المجنون !
غابت الشمس ونال مني القدر 
وما من غائبةٍ في السماءِ والارضِ الا في كتابٍ مبين ..!!




 









 16/ديسمبر/2013

الساعة 1:41 دقيقة صباحاً
 

باسمة السعيدي

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق