الأحد، 20 نوفمبر، 2016

إنها مريم ..!














..إليكَ ياصديقي 
سَيبقى الأمل !!
و ذاكرةٌ تتجدد ْ..
إمتزجتْ بالمرارةِ مرة 
و..بالحريةِ ..ألفَ مرة 
..إنها مَريم !











12/نوفمبر/2016
باسمة السعيدي

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق