الجمعة، 31 مارس، 2017

ذاكرة وحنين !













ولقهوتي .. 
ذاكرة الورد و فيض حنين ..

 *&*& 

ولأنك أنت ..!
 مازالَ عطرك صاخباً
 تتوارثه الأجيال..

 *&*& 

كُلما وَهنتْ الذاكرة وتَشظّتْ .!
 أجدُ ذات اليد
 تنتشِلني مِن رُكام نفسي 
لــِ تَمُدني بالحياة ..! 






28/مارس/2017
 باسمة السعيدي

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق