السبت، 7 مارس، 2015

السلام على الصديقة الشهيدة ..

  




..ينفردُ الحرف في حب فاطمة ..وتذوب الكلمات في ملكوت الله
لتنصهر العبرات وتصوغ أبهى المُعلقات وأرشق العبارات في عشق السيدة الزهراء عليها السلام ..
تقف الأقلام حيرى في وصفكِ أيتها الصديقة الطاهرة وتتآكل الدموع في المُقل ولن تبرد حرارة فَقدكِ ياريحانة الرسول وبضعته الطاهرة ..
ســ..ننحتُ في مظلوميتكِ أبهى مانقول وأروع مايبوح بهِ العقل وما تكنهُ الأنفس ..
كيف لا وقد وصفكِ النبي الأكرم :
لو كان #الحُسن شخصاً لكان فاطمة .. بل هي أعظم ..!! إن فاطمة إبنتي خير أهل الأرض عنصراً وشرفاً وكرماً

*&*&
#أم_أبيها ..

بِنْتُ مَنْ أُمُ مَنْ حَلِيلَةُ مَنْ * ويْلٌ لِمَنْ سَنَ ظُلْمَهَا وأَذَاهَا
لا نَبِيُ الهُدَىَ أُطِيعَ ولا * فاطمةٌ أُكْرِمَتْ ولا حَسَنَاهَا
ولأي الأمور تدفن سرا * بضعة المصطفى ويعفى ثراها

**السلام عليكِ أيتها النقية التقية ..السلام عليكِ أيتها البضعة الطاهرة يوم ولدتِ ويومَ أستشهدتِ ويومَ تُبعثين
..اليكِ أبثُ حزني وآلمي وأعزي الأسلام بفقدكِ وما شكوانا الا من قومٍ تناسوا حقكِ وتجاهلوا منزلتكِ ..
.. عظم الله أجورنا وأجوركم بهذا المصاب الجلل وأحسن لكم العزاء في فقدنا لريحانة النبي الأكرم وحليلة أمير المؤمنين وأم السبطين فاطمة الزهراء سيدة نساء العالمين صلى الله عليها وعلى ذريتها الى يوم الدين ..
اللهم أرزقنا الرضا والشفاعة والقبول وكل جمعة وأنتم على مائدة الله والرسول الأكرم وحب آل البيت الأطهار مجتمعون











6/مارس/2015
باسمة السعيدي

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق