الثلاثاء، 19 يناير، 2016

وخزة ..!! شارع المتنبي /ساعة القشلة












لمن يعنيه الأمر في الدولة العراقية !!

*&*&
مرغمون أحياناً أن ندوس على عقبات مؤلمة 
لنصل..!!


..في حضرة الإبداع والمثابرة والتألق أرفع قبعتي الخمسينية وبكل تواضع لهذه الأنامل التي أجادت أن تُنطق الحجر وتتمرد على الرخام لــــــ تضع بصمة الأمل في واقع مُر كــــ العلقم ..!
















15/يناير/2016

باسمة السعيدي 
القشلة/ شارع المتنبي

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

مشاركة مميزة

هذيان قلم خمسيني ..!

عبثاً نكتب ..! وخطوط أيدينا  تنزف صبراً .. 24/مارس/2016 باسمة السعيدي *&*& ...