الأربعاء، 6 أبريل، 2016

إهداء الأستاذ الكاتب الكندي 7/مارس/2016






مثلكِ يستحق الفخر ,ياباسمة 
فلكِ في الأرضِ ميراث ,ومغنمة 
فلكِ في الشهداء صوت 
وفي الإغتراب لكِ أيام طالت ظالمة 
ومذ تربى في الأنامل حرف ..
وأرتوى من الإحساس قرطاس ..
تقلدتي وساماً سعيدياً 
تفاخرت بهِ أمام اللائمة 
فيا أيها البلد المملوء صبراً
ويا أيها القلم المخنوق عمراً
لاتحزن ..
فإن لكَ في الباسقات شموخ 
ولكَ في الباسمات 
فخر ومكرمة 













7/مارس/2016

الكاتب علي الكندي 
















ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق