الأربعاء، 6 أبريل، 2016

سيدة عشاق العراق ..! إهداء الكاتب والسيناريست ياسين طاهر العبودي 7/مارس/2016




أهداء الى الكاتبة باسمة السعيدي السيدة الرائعة التي أعطت للعراق كل ماتملك من احساس وابداع وقد ساهمت في كل المحافل من أجل ان ترفع اسم العراق .. فهذه الكلمات ماهي الا بعض من عطائها .. واحببت ان اسميها سيدة عشاق العراق ..

سيدة عشاق العراق 

*&*&

أياكِ أعني 
بكل حرف بالكلام
حتى وان صار الكلام خصام 
فجوار أسمكِ دموع تذرف الالوف
سقت شموخ النخيل الباسقات
سفري نحو محرابكِ .
تراتيل ايوب والصلاة ..
خلف ردائكِ وطن يلوذ بكبريائكِ 
بعد ان مزقه الطغاة..
ورحيق عطر دموعكِ.. 
يشابه طعم رائحة التراب المبلل بالمطر 
وطن يلوذ بكِ هاربا
قد انساها القدر معنى المصير 
وكما عهدتكِ منذ زمن. 
لاتزالين تعتنقين العراق
عشقكِ صار مثلاً... 
يهز عروش الطغات 
الان سال من العمر ...سيل وبركان
قد سد فيكِ نافذة الصبر 
واصبحت مفتاح الفرج ..لأحجية الفقراء ...
















7/مارس/2016
الكاتب والسيناريست 
طاهر ياسين العبودي

هناك تعليق واحد:

مشاركة مميزة

هذيان قلم خمسيني ..!

عبثاً نكتب ..! وخطوط أيدينا  تنزف صبراً .. 24/مارس/2016 باسمة السعيدي *&*& ...