الثلاثاء، 29 ديسمبر، 2015

عِرَاقِيَّةُ الهُوَى.... عراقية🚩..إهداء الكاتب العراقي يوسف الزهيري








عِرَاقِيَّةُ الهُوَى.... عراقية🚩
هُنَا وَمِنْ امام مَقَامُكَ الرَّفِيع
َ. وَقَفَ الشُّعَرَاءُ امام عَتَبَات
ُ شُرْفَتِكَ الوَرْدِيَّةِ.
وَوَقَفَتْ امام شُمُوخَكَ مُرْتَبِكًا.
أُحْدِقَ فِي عَدَسَاتِ عَيْنَيْكَ البلورية
وَأُرَى وَجْهِي الشَّاحِبُ 
يَتَلَعْثَمُ بِحُرُوفِ الحُرِّيَّةِ.
لَكِنَّ طُبُولٌ الحَرْبُ سَيِّدَتِي الشَّرْقِيَّة
ُ. تُوقِظُنِي قَبْلَ أَنْ أَقَرَّا قَصَائِدَي 
عَلَى نَافِذَةِ عِشْقِكَ الازلية. 
وقَصَائِدُ حُبِّي مُوَشَّحَةٌ بِثَوْبِ البَارُودِ.
أَيُمْكِنُ أَنْ أَمْنَحَ الحُب
َّ للعابرين وَرْدَةُ طرية...
قَلْبِي عَلَيْكَ وَقَلْبِي عَلَى وَطَنِيٍّ.
وَعَلَى الجَمَاهِيرِ فِي لَيْلَةٍ شَتَوِيَّةٍ.
لَكِنَّهَا القَضِيَّةُ ...
العِرَاقُ وَأَطْفَالُ العِرَاقَ القَضِيَّةِ.
وَأَنْتِ عِرَاقِيَّةُ الهُوَى.عراقية
وَهُتَافُ الجَمَاهِيرِ الصَّادِحُ بِالحُرِّيَّةِ.
أَيَّتُهَا النَّخْلَة جُذُورٌ وَنِسَبٌٌ وَهُوِيَّةٌ.
عِرَاقِيَّةُ الهُوَى عراقية
وَجِذْعُكَ المنبوت عَلَى شواطىء الفُرَات
ُ. وَسَعَفُكَ الظِّلُّ عَلَى الفُقَرَاء
كقطوفاً دَانِياتٌ 
ِ يا مرفأ إن تاه الزمان والسُّفُنِ المبحرات. 
هُنَا فِي سَاحَةِ الأَحْرَار
ِ رَأَيْتُكِ كَالجِبَالِ الشَّامِخَاتِ. 
وَعُيُونُكَ تَلْمَعُ كَالثَّلْجِ فَوْقَ الانجم الزَّاهِرَاتِ. 
لَكِنْ يَا نَخْلَةُ العِرَاقُ
شُمُوخُكَ لَا ثَمَنَ تَصُوغُهُ الكَلِمَاتُ.
وَهَذِي القَصِيدَةُ 
لَا يَسْتَقِيمُ بِهَا وَزْنٌ وَلَا حُرُوفَ مِنْ لُغَاتٍ.
















30/ديسمبر/2015
الكاتب العراقي يوسف الزهيري
https://www.facebook.com/yousif.alzouhiri?fref=ts

هناك تعليق واحد:

  1. سَلمِتْ يُمناكَ أيها الكاتب السامق يوسف الزهيري وسَلمَ سُكابكَ الثر وأنتَ تُقلدني وشاح الحُرية وَتعلّقُ أعلى هامتي أيقونات السلام والإحترام ..! فـــــلايسعني في هذه اللحظات إلا أن أقفَ حاسرة الرأس وكسيرة الجناح لأنني حتماً لا أُجيد التحليق عالياً بين خواطرِ بنانك الفذ.. ففي حضرتكم يخمد حبري ويتآكل الحرف في ثغر اليراع ..سأكتفي بالصمت فقط وألوذ فراراً حيث ساحة التحرير علّ حرفي يستمد القوة في النطق مُكللاً بأريج الحرية ..لكم وافر شكري.. وثنائي لحسن ظنكم بشخصي المتواضع..كلمات الشكر والثناء موصولة للرائعة رونق الدليمي على تصميم الصورة و الإهداء الجميل ..صباحكم مكحل بالورد مطرز بخيوط الإمتنان

    ردحذف